سيريان تلغراف » عالمي, محلي » ديل بونتي تستقيل من لجنة التحقيق في سورية وتبرر الأسباب

ديل بونتي تستقيل من لجنة التحقيق في سورية وتبرر الأسباب

2017/08/07

قررت المدعية العامة السابقة المتخصصة في جرائم الحرب السويسرية كارلا ديل بونتي تقديم استقالتها من لجنة التحقيق حول سوريا التابعة للأمم المتحدة.

وقالت ديل بونتي في مقابلة أجرتها معها صحيفة سويسرية في مسقط رأسها كانتون تيسان: “أنا محبطة، لقد استسلمت! لقد كتبت استقالتي وسأرسلها في الأيام المقبلة”.. “لم يعد بإمكاني أن أبقى في هذه اللجنة التي لا تفعل شيئا”، متهمة أعضاء مجلس الأمن “بعدم الرغبة في تحقيق العدالة”.

وكان مجلس حقوق الإنسان شكل لجنة تحقيق مستقلة التابعة للأمم المتحدة في أغسطس/آب 2011 بعد بضعة أشهر على بدء الأزمة في سوريا، فيما انضمت ديل بونتي إلى اللجنة في سبتمبر/أيلول 2012.

وتابعت في المقابلة: “في البداية كان هناك الخير والشر فكانت المعارضة من جهة الخير والنظام يلعب دور الشر”.. “جميع الأطراف الآن في سوريا تصطف في جهة الشر”.. “المعارضة لم تعد تضم إلا المتطرفين والإرهابيين”.. “صدقوني لم أر مثل الجرائم الفظيعة التي ارتكبت في سوريا، لا في رواندا ولا في يوغوسلافيا السابقة”.

واشتهرت ديل بونتي، التي عينت مدعية عامة للمحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة أواخر عام 1999، في نجاحها بمثول رئيس دولة للمرة الأولى أمام القضاء الدولي بجرائم حرب وهو الرئيس الصربي السابق سلوبودان ميلوسيفيتش.

سيريان تلغراف

الكلمات الدليلية المستخدمة : , ,
التعليقات تعبر عن رأي أصحابها وهيئة التحرير غير مسؤولة عن فحواها ، راجع سياسة النشر ..

التعليقات مغلقة لقدم الموضوع !!